مزارع الرياح في رأس غارب تستقبل طلاب الجامعة الألمانية بالقاهرة

كتب – يحيى الصباغ

نظم برنامج الهندسة المدنية بكلية الهندسة وعلوم المواد بالجامعة الالمانية بالقاهرة خلال نهاية الفصل الدراسى الثانى ملتقى علمي مع عدد من مسئولي الشركات العاملة في مجال توليد الطاقة من الرياح في مدينة رأس غارب ، ويأتي هذا اللقاء فى إطار تعريف الطلاب بالخطوات الجادة التي اتخذتها الدولة للتقليل من الاعتماد على الوقود الأحفوري نظراً للاثار السلبية المناخية الناجمة عن استعماله واستبداله بالطاقه المتجدده النظيفة، صرح بذلك الدكتور مصطفى بركة عميد كلية الهندسة وعلوم المواد ومدير برنامج الهندسة المدنية بالجامعة.
وأضاف الدكتور احمد عبد الستار أستاذ ميكانيكا الموائع بالبرنامج والمشرف العام على تنسيق فاعليات اعمال الملتقى بـأن البرنامج الاكاديمى الذي يتلقاه طلاب برنامج الهندسة المدنية يشمل دراسة تصميم محطات الرياح و تأثيرها البيئي علي المناطق المجاورة ، حيث تضمن اللقاء قيام فريق من إدارة مزارع الرياح بالمنطقة بإطلاع الطلاب على أسس تصميم وتشغيل و صيانة مزارع الرياح، وكيفية إدارة وتوزيع الطاقة الكهربائية المنتجة وكذلك تعريفهم بسبل المساعدة في حماية التنوع البيولوجي المحلي من خلال الأخذ ببرنامج “الإغلاق عند الطلب” في محطة رياح ليكيلا لحماية الطيور المهاجرة فوق المحطة في الأوقات المختلفة من العام، و يأتى ذلك إتساقاً مع احترام مصر للإتفاقيات الدولية البيئية منها حماية الطيور الحوامة المهاجرة ودعم إستكمال دورة حياتها دون تعريضها لأي اضرار.
و لفت احمد عبد الستار إلى ان مسؤلي الشركة والوفد الزائر تناقشا معاً بشأن إتاحة سبل التعاون البحثى ما بين الجامعة والصناعة فى إطار تحليل البيانات ودراسة نمذجة حركة الهواء داخل المحطة وحولها، وتأثير ذلك على الطاقه المنتجة من التوربينات والتأثيرات البيئية على المناطق المحيطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق