وزير التعليم العالي يتفقد مركز تجميع الأقمار الصناعية ويرأس اجتماع لجنة المشروعات القومية

يحيى الصباغ 

ترأس د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، صباح اليوم السبت، الاجتماع الدوري للجنة المشروعات القومية للوزارة، بحضور د. أيمن عاشور نائب الوزير لشئون الجامعات، ود. محمد لطيف أمين عام المجلس الأعلى للجامعات، وقيادات وزارة التعليم العالي، وممثلين عن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ووزارة الإسكان، وذلك بمقر وكالة الفضاء المصرية بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وخلال الاجتماع، استمع د. عبدالغفار إلى معدلات الإنجاز والتنفيذ بجامعات الملك سلمان والجلالة والعلمين والمنصورة الجديدة، موجها بضرورة الانتهاء من كافة التجهيزات فى أقرب وقت ممكن، تنفيذًا لخطة الوزارة في التوسع في إنشاء الجامعات وإتاحة التعليم العالي، وحتى تصبح الجامعات جاهزة لاستقبال الطلاب في العام الدراسي الجامعي المقبل.

وأكد د. خالد عبدالغفار على أهمية متابعة العمل لضمان تنفيذ المشروعات التعليمية الجديدة طبقا لأعلى المواصفات الفنية، مع التأكيد على توافر متطلبات العملية التعليمية شاملة المباني التعليمية، والمعامل البحثية، وتوفير الإمكانيات اللازمة لممارسة الأنشطة الطلابية المختلفة.

ووجه د. خالد عبدالغفار بتوثيق مراحل إتمام المشروعات التعليمية الجديدة، والتسويق للمشروعات القومية التي تنفذها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لاسيما في ظل الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة السياسية للمشروعات القومية في مجال التعليم.

وأشار الوزير إلى أن زيارته للولايات المتحدة، أسفرت عن توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة لويفل وجامعة العلمين الجديدة، وتوقيع مذكرة تفاهم بين جامعة ولاية أريزونا ومؤسسة سنتانا مع جامعة الجلالة، بجانب توقيع مذكرة تفاهم مع رئيس جامعة لامار بشأن تعزيز التعاون مع الجامعات الأهلية الجديدة، مشيرا إلى إعجاب الجانب الأمريكي بما تم من مشروعات قومية في مصر، مشيدا بتواجد العديد من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس المصريين المتميزين في الجامعات والمراكز البحثية وأبدوا استعدادهم لتقديم كافة أشكال الدعم للجامعات الجديدة.

وعلى هامش الاجتماع، تفقد الوزير المبنى الإداري وقاعات العرض بالدور الأول لمركز تجميع الأقمار الصناعية، كما تفقد الغرفة النظيفة، ومعمل اختبار التوافقية الكهرومغناطيسية ومعمل قياس جودة الصورة ومعمل معايرة مستوى الإشعاع الطبقي.

واستمع الوزير لشرح واف عن مشروع إنشاء مركز تجميع وتكامل واختبار الأقمار الصناعية، الذي تنفذه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، كما اطلع الوزير على الطرق المؤدية للمركز، ومبنى التداخلات الكهرومغناطيسية ومبنى محولات الكهرباء لمركز تجميع وتكامل واختبار الأقمار الصناعية وخزان الحريق ومبنى محولات الكهرباء للمدينة الفضائية.

ووجه الوزير بضرورة الانتهاء سريعا من اﻷعمال اﻹنشائية في مركز تجميع وتكامل واختبار الأقمار الصناعية وفقا للجدول الزمني المحدد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق